على الرغم من مرور فترة طويلة على شركة مايكروسوفت تقترب من الثلاث سنوات، على توقف دعم الشركة لنظام التشغيل الخاص بها، ويندوز XP تعود الشركة اليوم وتعلن إطلاق تحديثات أمنية للنظام، بجانب أنظمة أخرى، لحماية المستخدمين من فيروس الفدية الخطير المنتشر على الشبكة العنكبوتية في الوقت الحالي.
وتعرض مئات الآلاف من المستخدمين من حول العالم لإصابة أجهزتهم بفيروس الفدية، والذي يتسبب في تشفير بياناتهم وملفاتهم على الحاسوب، وقد يتفاقم الوضع إلى خسارتها وحذفها بالكامل، بعد مرور وقت معين من عدم دفع الفدية التي تبلغ قيمتها 300 دولار، في واقعة خطيرة تصيب المستخدم بسهولة.
وبعد أن أعلنت مايكروسوفت إطلاق الحماية اللازمة لتفادي فيروس الفدية على أنظمة تشغيل الشركة، 7 و8 و8.1، الذين لا يزالون تحت حماية ودعم مايكروسوفت، في حين توقفت الشركة عن دعم أنظمة ويندوز Xp وفيستا.
وبحسب ما جاء في موقع “TNW” فإن مايكروسوفت قد أطلقت عدة تحديثات متعلقة بالأمن، يوم الاثنين، للحماية من الإصابة بفيروس الفدية خلال الوقت الراهن، لأنظمة تشغيل ويندوز Xp وفيستا، بالإضافة إلى ويندوز سيرفس 2003، وهي خطوة لم تكن متوقعة خاصة وأن الشركة أكدت توقف دعم الأنظمة السابق ذكرها من قرابة الثلاث سنوات.
حيث ارسلت مايكروسوفت تحديثات للحواسيب المذكور ومنها
ويندوز 10 ويبلغ حجم الملف 89 ميغا كتحديث اولي .







المصدر هنا.

مايكروسوفت تطلق تحديثات لويندوز XP للحماية من فيروس الفدية

على الرغم من مرور فترة طويلة على شركة مايكروسوفت تقترب من الثلاث سنوات، على توقف دعم الشركة لنظام التشغيل الخاص بها، ويندوز XP تعود الشركة اليوم وتعلن إطلاق تحديثات أمنية للنظام، بجانب أنظمة أخرى، لحماية المستخدمين من فيروس الفدية الخطير المنتشر على الشبكة العنكبوتية في الوقت الحالي.
وتعرض مئات الآلاف من المستخدمين من حول العالم لإصابة أجهزتهم بفيروس الفدية، والذي يتسبب في تشفير بياناتهم وملفاتهم على الحاسوب، وقد يتفاقم الوضع إلى خسارتها وحذفها بالكامل، بعد مرور وقت معين من عدم دفع الفدية التي تبلغ قيمتها 300 دولار، في واقعة خطيرة تصيب المستخدم بسهولة.
وبعد أن أعلنت مايكروسوفت إطلاق الحماية اللازمة لتفادي فيروس الفدية على أنظمة تشغيل الشركة، 7 و8 و8.1، الذين لا يزالون تحت حماية ودعم مايكروسوفت، في حين توقفت الشركة عن دعم أنظمة ويندوز Xp وفيستا.
وبحسب ما جاء في موقع “TNW” فإن مايكروسوفت قد أطلقت عدة تحديثات متعلقة بالأمن، يوم الاثنين، للحماية من الإصابة بفيروس الفدية خلال الوقت الراهن، لأنظمة تشغيل ويندوز Xp وفيستا، بالإضافة إلى ويندوز سيرفس 2003، وهي خطوة لم تكن متوقعة خاصة وأن الشركة أكدت توقف دعم الأنظمة السابق ذكرها من قرابة الثلاث سنوات.
حيث ارسلت مايكروسوفت تحديثات للحواسيب المذكور ومنها
ويندوز 10 ويبلغ حجم الملف 89 ميغا كتحديث اولي .







المصدر هنا.